2007/01/01

حقيقة الشعوب العربية....ووقفة مع النفس

فلنكن صريحين , اذا استثنينا موقف الكويت و بعض الطوائف الشيعية في العراق ,فأن الشعوب العربية بأكملها استنكرت خبر اعدام صدام في وكالات الأنباء.و هذا الموقف المخزي من "اخوانا العرب" بلا شك يتطلب منا ككويتيين ان نعيد النظر في تقييم علاقاتنا مع الدول العربية.0

لطالما قدمت دولة الكويت الدعم المادي و المعنوي للدول العربية منذ الاستقلال , ابتداء بالتأييد الكامل للقضية الفلسطينة الى تقديم المليارات من العطايا و الهبات , سواء ذهبت هذه الأموال الى الشعوب أو الى جيوب حكام هذه الدول , ناهيك عن استضافة الكويت للآلاف من العمالة العربية و توفير لها سبل الحياة الكريمة.0

لكن ماذا حصلنا عليه في المقابل ؟ انا لا اطالب كل عربي بأن يرقص و يحتفل باعدام صدام , لكن هل يعقل ان لا يتكلم أي شخص عن جريمة احتلال صدام للكويت ؟ و الا يعد هذا الموقف المشين صفعة في وجه كل مواطن كويتي متشبت بانتماءه و هويته العربية ؟ هل تستحق الاردن تلك المنحة النفطية و هل تستحق لبنان فزعة الكويت حكومة و شعبا من أجل التعاطف معها في محنتها قبل بعضة أشهر ؟0

ان الكويت بحاجة الى أن تقيم علاقاتها مع الدول على أسس و مصالح اقتصادية و ليس بناء على الانتماءات العرقية و الدينية التي لا تؤكل عيش . و كفاية انبطاح للشعوب العربية الناكرة للجميل, وكاسك يا وطن.0

--


20 Comments:

Blogger ناصر الكويت said...

التوقيت يا عزيز هو من قلب موازين ردة الفعل

وهذا التوقيت متعمد وذو قصد ومعنى

وتطبيق حكم الأعدام في اول ايام عيد الاضحى الذي يتم تضحية الخراف فيه

يعلق حاكم عراقي مسلم سني

ويصيح احدهم عند تطبيق الحكم بمقتدى الصدر وكأنه ستبع منهج التضحية يقول اسم المتوفى الذي ضحى من أجلة



جعلت في نفوس الكثيرين الكثير من الحزن والغضب

فجعلتها اكثر دينية من انها انسانية

وانتظرو الشيطان الأكبر أيران

1/1/07 14:03  
Blogger Mozart said...

ناصر الكويت

وجهة نظرك سليمه من ناحية التوقيت لكن غالبية الآراء التي شاهدتها كانت من هذه النوعية:0


"صدام شهيد الامه العربيه..... نهايته نهايه بطل عربي شجاع استقبل حبل المشنقه بكل بساله ودكرنا بعمر المختار فرحمة الله عليه"0

"تغمد الله روح الشهيد البطل صدام حسين قتلوه في الاشهر الحرم قاتلهم الله ومن تعاون معهم وهذه غهانه للعرب والمسلمين والسنة ولارئيس عربي تكلم عن إعدام صدام لإنهم خائفون الحبل ياتيهم والله اكبر وعاشة الامة العربية حرة ابيه من الدكتاتورين امثال حكامنا المتعاونيين"0

"رحمك الله يا بطل العرب ، لا تظنوا أنكم حسمتم الأمر في العراق بإعدامه هناك صدامات آخرون"0


رحم الله رجلا في زمن انصاف الرجال"0"


"البطل في حياته وحكمه وفي مماته المرحوم البطل صدام حسين اسكنه الله فسيح جناته مع الصديقين والشهداء وهؤلاء احسن رفيق في جنة الفردوس الخزية والعار لمن قام واللعنة لمن كانوا يظحكون عليه اثناء مماته رحمك الله يا صدام البطل"0

----------

غالبية هذه التعليقات من الاردن و فلسطين

و من ثم تتسائلون لماذا لا نتعاطف مع العرب في قضاياهم ؟

تحياتي

1/1/07 17:57  
Blogger Zombie-Commando said...

صحيح.. كفاية انبطاح للشعوب العربية الناكرة للجميل.. ولتكن علاقتنا مع الدول على اساس مصالح اقتصادية او غيرها.. ولكني اتفق مع الاخ ناصر الكويت "يصيح احدهم عند تطبيق الحكم بمقتدى الصدر وكأنه سيتبع منهج التضحية ويقول اسم المتوفى الذي ضحى من اجله"

1/1/07 17:59  
Blogger Zombie-Commando said...

عن نفسي.. ما اتعاطف مع العرب في قضاياهم :)

1/1/07 18:00  
Blogger Mozart said...

زومبي

لا يوجد عاقل ينكر ان تقديس الاشخاص هو ركن من اركان العقيده الشيعيه ابتداء بمقتدى الصدر و حسن النصر الله الذي نجد اشخاص يحملون الجنسيه الكويتيه يرفعون صوره و يفضلونه على ابناء بلدهم

بالنسبة للحمقى مقدسين الصدر لن يرتاحو حتى يكون نظام الحكم في العراق طائفي يتبع مذهبا واحداو كأنهم لم يدركو انهم عاشو في امان اكثر ابان حكم الطاغيه لكن الفاشييون الشيعه يصرون على فاشيتهم و ان كان ذلك سيؤدي الى فناءهم

تحياتي

--

1/1/07 18:13  
Blogger نوافكو said...

نظرة العرب و المسلمين للأمور عنصرية قبلية بدائية فلا يهمهم مبدأ وحشية عقوبة القتل كسبب لإستنكار اعدام صدام كما فعل الأوروبيون. كل ما يهمهم هو هوية القاتل و المقتول. صدام كان سني لذلك احتجت السعودية و لو كان شيعي لما تحركت قيد انملة.

السعودية تنظر الى الموضوع ان شيعة قتلوا قائد سني في يوم العيد السني (ربما العراقيين عملوها قصدا لإهانة السنة) و اعتبروها اهانة للمذهب السني فقط لا غير

يعني الموضوع هو "معاياة" بين قبائل كما كان العرب يفعلون طوال تاريخهم الأغبر لدرجة ان لديهم شعر متخصص يسمونه هجاء! حتى ادبهم قليل الأدب

شيئ آخر، المسلمين يعشقون اللطم بسبب الشعور بالدونية و عقدة الإضطهاد، فكأن الواحد منهم يصحو من النوم يوميا ليتصفح الجرائد بحثا عن خبر يلطم عليه و اعدام صدام كان خبر الأمس و قبله كان اللطم على لبنان و فلسطين و غدا سيجدون سببا آخرا للطم. ناس بطالية

تحياتي

1/1/07 19:33  
Blogger Q8_First said...

ما المشكلة؟ خلهم يحزنون ويزعلون وينقهرون وتنبط جبودهم بعد

بالعكس انا مستانسه انهم زعلانين, يا ما نغثينا ونقهرنا وحزنا سنين وسنين خلهم يحسون بالحزن شوية وخلنا احنا نفرح

ترى الشعور بالحزن حق انساني :)

المهم انه
سواء زعلوا والا استانسوا, المفروض انه تعاملنا مع اي دولة يعتمد على المصالح الفعلية بعيدا عن العواطف سواء الايجابية ولا السلبية.

1/1/07 21:06  
Blogger ZiZoTiMe said...

EL q8 3omerha ma fakart 9a7 wela nawia etfaker 9a7 bs sha6ra tetbara3 bel eflos bara so khalha 3ala allah ;)

2/1/07 03:35  
Blogger duckwhoislame said...

كوكتيل برتقال و تفاح و موز عربي تقليدي

الشعوب العربية باعت ارواحها الشريرة الى الشيطان لتثبت براسها الصغير فشل التجربة الديموقراطية الامريكية.

دعنا لا نتحدث عنها او ندقق كثيرا في منطقها الممزوج هذا, فقط اسمع و اضحك و ان لم تستطع فلتفعل ما تجيده هي الاكثر...
تصنع

2/1/07 15:46  
Blogger blacklight said...

من أكثر العبارات المثيره للإستفزاز والضحك على العقول هي (لن ننسلخ عن جلدتنا العربيه)أتحدى أي شخص يقول هذه العباره وأقول له عن أي جلده تتحدث؟ قل لن ننسلخ عن مصاص الدماء العربي أو الفيروس العربي لأن الجلده جماد أرقى أن يرتبط اسمه فيهم.لا ألوم سعي تركيا للإنضمام للإتحاد الأوربي ولا ألوم القذافي لتبنبه الكيان الأفريقي بدلا من العربي.

In a nutshell Arabs are divided into 2 categories; the idiots with money and the idiots without money .and unluckily we belong to the 1st one.

2/1/07 17:10  
Blogger bazoon said...

موزرت ,,

مو بس الشعوب العربية عزيزي , أمريكا بعظمتها عندما طلبنا منها دفع فواتير البنزين التي أستخدمتة في الدبابات داخل العراق بعد أحتلالها للعراق ؟
أبدع رامسفريد وقال أن كفاية علينا تحريرهم لنا ؟؟
الشيء المضحك المبكي أمروا صدام وأعطوه الضوء الأخضر للاحتلال الكويت ومنعوا أشوارسكوف من الوصول الي صدام؟؟؟؟؟ بعد أن وصل مشارف بغداد ؟؟؟؟وبعدها وحرروا الكويت وأستحلوه في نفس الوقت !آه يا أمة عربية ؟؟

وبعد ما سكر مخ صدام وبدى ما ينفذ أوامرهم أحتلوا العراق ودمروا الي الابد ؟؟

وتم أعدام صدام في يوم عيد الاضحى حيث أن الحكومة شيعية ألي بكرة أبيها وعيدها الاحد ؟ ليه الاعدام بيوم عيد الاضحى أول يوم عيد أضحى في حاكم سني ؟؟؟أنا مو ضد الاعدام ولكن ضدددددددد اليوم لة معنى مهم ؟؟

أما عن الشعوب العربية ؟؟

أقول ياأمة ضحكت من جهلها الامم ؟؟؟

2/1/07 22:19  
Blogger Q8i_78 said...

تحياتي لك اخوي
واسمحلي اضيف .. أن دولة الكويت
ومنذ العام 90 المشؤوم وهي تواجه العرب جميعهم في سبيل ما تعتقد أنه قرار العقل لا قرار مرتبط بالعاطفة كما يفعل العرب، إنها معادلة الحاضر لا حسابات الماضي،
كويت وطنية متفردة ،
، المكويت استفادت من الأخطاء الماضية
كويت ترنو إلى الغد بعين حمراء لا تكسرها وقاحة العرب.


بلد صغير الحجم وشعب قليل العدد
لم يسمح للطغاة بملامسة رقابه، في زمن حملت فيه الشعوب العربية، والمجاورة، جلاديها فوق الرقاب والهامات.
بلد صغير ولكنه شجاع، اشترى أمنه بحر ماله ولم يغامر بأوقية تراب منه؛ في انتظار ’نخوة عرب الزائفة .
لم يتأثر هذا البلد كأطياز العرب بداعر الخطابات يوم كان شأنه: وطن.

2/1/07 22:56  
Blogger KuwaitVoice said...

بزون

شنو المعنى المهم بيوم الإعدام .. انا ما اشوف شي مهم غير ان صدام تم إعدامه ، ليش متضايق ؟

العزيز ناصر الكويت

هل أصبح صدام الآن يمثل السنة ؟ الكويت دولة غالبية شعبها من السنة ، ألم يتعرض الكثير من السنة الكويتيين للتعذيب والقتل والتشريد على أيدي البعثيين الصداميين بسبب هذا المجرم الصدامي ، هل الأكراد شيعة ؟ اما عندما يصيح المتخلفين من اتباع مقتدى المجرم بإسمه ، فحينها نعرف ان الوضع بالعراق متخلف ومؤسف ، لكن لا يجعلنا هذا الأمر ان نتعاطف مع صدام او نأسف على إعدامه .. وانا معك بأن الإعدام غلب عليه الطابع الطائفي ، لكن ما هو الشيء بالعراق الآن ليس بطائفي .. الوضع كله طائفي أخي الكريم صدام جعل من نفسه مهزلة ، فقد أعدم على يد من كان يسحقهم بالسابق ، وربما نشاهد مقتدى بيوم من الأيام يعدم على يد من يسحقهم حاليا ..

اما نحن ككويتيين فلنبتعد عن هذه الأمور الطائفية الهمجية ، المهم عندنا ان من شردنا وقتل منا واغتصب ارضنا اعدم .

هل تعتقد انه لو كان بمكان صدام خامنئي وفعل كل هذا بالكويت من قتل وتشريد كنت سأتعاطف معه انا كشيعي عندما يعدم على أيدي السنة ؟

بل سأكون أكثر من سيفرح لأنه تعدى على بلدي واغتصب اهلي وشردهم وأسرهم


الى العلمانيون .. وين هيفاء ؟ ماتبين كلش سلموا عليها وقولولها منتظرين مقالاتج الرائعه

3/1/07 06:12  
Blogger شرقاوي said...

يعطيك العافية، موتزارت، و كل عام وانتم بخير...

كم نقطة...

أولاً: إذا تبي تعرف جوهر شعب من الشعوب، نظرة إلى أبطاله تعطيك فكرة عن ذلك الشعب. ماذا يقدسه من أفعال يعتبرها فاضلة، و ما يستهجنه من افعال على أنها رذائل.

و ما نراه اليوم صورة هذه الغالبية، ما يسمى بالشارع العربي، و هذه أبطالها التي تمجدها...

بس، ترى لو ما تم غزو الكويت، لكانت عالبية شعبنا مع بقية هكذا قوم...

يكفي ان نرجع إلى أرشيف الجرايد اليومية، لسنوات ما قبل الغزو، و نشوف رأي كتاب الرأي في جميع الجرايد...

ثانياً: و هذا النوع من التفكير قد يقود إلى الكفر، و العباذ بالله،

هل تم غسيل أدمغتنا من قبل من خلال كتب المناهج الدراسية؟

و هل أبطالنا، و عبر التاريخ، على شاكلة أبطال اليوم؟ مع تشويه لحقائق التاريخ

و إذا كان الجواب بالنفي، فهذا يدل على انحطاط في قيمنا و في أخلاقنا...

ثالثاً: كم من الزمن يجب أن ننتظر لنرتقي إلى بقية مستويات الشعوب الأخرى؟

مرت قرابة الثلاثة أرباع قرن من الصراع نحو تحرير الإنسان العربي. وهذه نتيجة ذلك الصراع.

فكم من السنين نحتاج، لنصل إلى مستوى أحسن؟ خمسين سنة؟ مائة سنة؟


رابعاً: الزبدة، إنها مشكلة أخلاق. أخلاقنا تتجلى من خلال ما نعزه، و ما نحتقره.

خامساً: ما كو خامساً ، بس كل عام و انتم بصحة جيدة...

3/1/07 07:42  
Blogger BusyNow said...

زميلي موزارت
في البداية مدونة رائعة و بالنسبة لموضوعك اؤيد كلامك انه الحكومة لازم تعيد النظر في علاقاتها مع الدول .
و بالنسبة لمؤيدين صدام
العرب و المسلمين غالبيتهم يؤيدون المجرمون و السفاحون و القتلة و الارهابيين
اللي يضايق انه من الطبيعي نشوف انه العرب يقولون انه صدام بطل بس للاسف ظهر على السطح كويتيين بعثيين او كويتيين صداميين
او معارضين لاعدام صدام
بعد جولة بسيطة على المنتديات الكويتية عدد قليل من الكويتيين يمدح صدام و يسميه البطل و عدد ليس بالقليل يبدي تعاطف مبطن مع اعدام صدام و لكن يستحون يمدحون صدام
و لكن يذكرون ان ما يجوز الاعدام بالعيد
او انه صدام مسلم و و ذكر الشهادتين و من باقي الخزعبلات الدينية
لا اختلف مع الكثيرين انه طريقة الاعدام لا تدل على دولة مدنية و لكن دولة ميلشيات و لكن ما يهم الكويتيين في المقام الاول هو انه عدو الكويت الاول صدام نال جزائه فهل اعدام صدام في العيد اهانة للكويتيين و من متى صدام يمثل الكويتيين حتى نشعر بالهانة لاعدامه بالعيد
طبعا غالبية الكوييتين اللي متعاطفين مع صدام اما لسبب طائفي و هم لا يقلون طائفية عن من قام بتنفيذ الاعدام
او لسبب تأثرهم بالبيئة الاسلامية (الفاشية ) كما يسميها الزميل نوافكو
او غالبيتهم من الاطفال اللذين ولدوا بعد الغزو .
للاسف قبل اشهر ظهر لنا كويتيين من اتباع نصر الله لسبب طائفي و كانوا ضد مصالح الكويت
و الان يظهر لنا كويتيين صداميون و بعثيون
لم اتصور في يوم من الايام ان ارى كويتي يؤيد صدام او يبرر تصرفاته
للاسف اميرنا الشيخ جابر ما مر على وفاته سنة واحدة و اصبح لدينا كويتيين يدافعون عن صدام.
ما اقول الا تذكروا شهدائنا و اسرانا يا كويتيين .
للاسف بعد سيطرة التيار الديني السني و الشيعي في الكويت بمباركة الدولة على عقول الكثير من الكويتيين اصبح آخر هم الكويتيين الكويت و الكل اصبح يدافع عن مذهبه و يترك انتمائه للكويت و مصالح الكويت و طبعا الحكومة ما قصرت اغلب مواليد بعد الغزو لا يعلم عن الغزو شي بسبب التعليم و الغاء الكثير من مواضيع الغزو.

و كما ذكر نوافكو المسلمين لا يتضايقون من القتل و لكن يتضايقون من هوية القاتل و المقتول

خلصنا من لبيسة حفاظات حسن نصرالله
اطلعولنا لبيسة حفاضات صدام
(ملاحظة اختلف مع فؤاد الهاشم في المواضيع الكويتية الداخلية)

و بالنسبة للارهابي مقتدى الصدر و ربعه راح اييهم الدور و طبعا دايما اللي يخلص الناس من الفاشيين هي امريكا

موزارت بصراحة فقدنا الشبكة الليبرالية

ناصر الكويت
انت كمواطن كويتي ماذا يمثل لك صدام حتى تتضايق من طريقة موته او اعدامه بالعيد نصيحة لك انظر للامور من منظور كويتي و ليس من منظور ديني .

bazoon
شخباري سوالف قبل نظرية المؤامرة
ليلحين في ناس تصدق نظرية المؤامرة
و انه امريكا قالت حق صدام يدخل الكويت

KuwaitVoice
شلونك شخبارك ;)

3/1/07 07:58  
Blogger Blue Ice Envy said...

I agree with every single word you have said. I think that the government of our country have always had fears from our neighbours and it is the only reason they keep on helping Palestine and Lebanon!

3/1/07 15:31  
Blogger 7AN6AFEES said...

اما آن الاوان للتحرر من كلمة عرب ؟؟

مالذي يربطنا بهؤلاء الرعاع ؟

اعرف تماما مالذي يدعوهم للتمسك بنا وهو النفط طبعا .

ولكن لا أعرف سبب تمسكنا بهم والتصريح من مسؤولينا بكل مناسبه بأن مصيرنا
واحد !!؟

3/1/07 18:35  
Blogger bazoon said...

KuwaitVoice

ليش أختاروا هاليوم ؟
المعنى الواضح ؟
ليش في عيد الاضحى علما بان عيدهم الاحد ؟
ولاحظ أن الموجودين في الاعدام كلهم من جماعة المالكي "شيعة" ناس ناوية على زرع الفتنى لا أكثر ولا أقل ؟
وعلى فكرة حتى السعودية أستنكرت حتى تبي منى فلوس ؟؟

busynow

أعتقد أنك لازم أتشوف المناظرة الثانية بين بوش الاب وكلنتون ؟
لما سأل كلنتون بوش منو أعطى صدام الضوء الاخضر لغزوا الكويت ؟
لم يجاوب بوش الاب ألي هذا اليوم ؟؟

3/1/07 21:18  
Blogger ناديـة said...

وهل إحترم صدام ضحاياه عندما نحرهم في اوقات لافرق عنده بين عيد و آخر ؟

ومنذ متى كان البعثي الدموي يهتم لاعياد المسلمين أو غيرهم حتى نُطالب باحترام موته؟؟
تباً لقطعان الغنم العربية
تعشق قصابها الى درجة الجنون

يستحقون العيش في مؤخرة الحضارة
من لم يرم صعود الجبال يعيش ابد الدهر بين الحفر

وقدوتهم في ذلك حامي الحفرة الشرقية .

9/1/07 18:26  
Blogger fahad said...

هرطقات الكافر الخبيث ياسر حبيب


http://www.hewaar2.blogspot.com/

11/3/08 16:31  

إرسال تعليق

<< Home