2010/02/22

بعد 3 أعوام خلف القضبان.. كريم عامر مازلت في قلوبنا


كريم عامر .. المدون الذي هز عرش الأزهر .. يدخل اليوم عامه الرابع في السجن .. بتهمة معلبة وهي إزدراء الأديان والتطاول على "الريس"!! ثلاث سنوات بالتمام والكمال مرت على هذا الفتى الشجاع في زنزانة مزرية وتحت أسوأ الظروف ولم يفكر للحظة ان يتراجع عن مبادئه وقناعاته التي دونها وعبر عنها حتى خلال تحقيق النيابة معه.. اصر على حقه بالتعبير والنقد رغم علمه التام بأنه يرمي بنفسه للهاوية.. اصرار اذهل الكثيرين منهم احد المحامين الذي قامت منظمة هيومن رايتش بتوكيله.. 0
كريم عامر او القصيمي الصغير كما احب ان القبه.. خرج من بيت أزهري قح.. وتخرج من الثانوية الأزهرية ويدرس الحقوق في الأزهر .. أي أنه متشرب منذ نعومة أظفارة للحياة والمعتقدات الأزهرية .. ويبخصها جيداً.. ولذلك كان نقده وكتاباته لاذعة وقوية وصارمة ومزلزله لعرش الأزهر .. فما كان منهم إلا أن استذبحوا على تدميره.. ولم يكتفوا بقرار فصله وإنما قدموه لمحاكمة ظالمة .. بعد نجاته من عملية اغتيال على يد احد صبيتهم.. 0
اكثر ما آلمني هو تصريح والده قبيل محاكمته والذي نشر في جريدة مصري اليوم .. "تبرأت أسرة طالب الأزهر عبدالكريم نبيل سليمان، المتهم بـ«ازدراء الأديان» ، منه قبل النطق بالحكم في القضية يوم الخميس المقبل، وطالب والده مدرس الرياضيات المتقاعد بتطبيق حد الشرع عليه، باستتابته ثلاثة أيام ثم قتله إذا لم يعلن توبته.
وقرر والد طالب الأزهر المتهم بالازدراء بالدين الإسلامي والإساءة لسمعة مصر والعمل علي تكدير السلم وقلب نظام الحكم، العدول عن مقاطعة جلسات محاكمته وحضور جلسة النطق بالحكم هو وأشقاؤه الأربعة الذين يحفظون القرآن الكريم كاملاً لإعلان تبرئهم من المتهم عبدالكريم داخل قاعة المحكمة، لرفع الحرج والضغوط التي تمارسها منظمات المجتمع المدني علي هيئة المحكمة.
ووصف والد المتهم المنظمات التي تسعي إلي تبرئة ابنه بأنها منظمات «حقوق النسناس» علي حد قوله، كما وصف ابنه بأنه «النسناس» الذي قام بتقليد ملحدي الغرب في آرائهم الفكرية.
وقالت العائلة إنها ستعلن تبرؤها من الابن علي شبكة المعلومات الدولية «الإنترنت» أيضاً.

وكان عميد كلية الشريعة بجامعة الأزهر التي ينتمي إليها الطالب المتهم عبدالكريم، قد أحاله إلي لجنة تأديب بعد أن هاجم الدين الإسلامي علي شبكة المعلومات الدولية «الإنترنت» وتجرأ علي رسول الله «صلي الله عليه وسلم» والصحابة. "
اذا هم خذلوك وتبرؤوا منك .. فنحن معك يا كريم ولم ننساك .. ونتوق لليوم الذي تسترجع به حريتك.. 0

14 Comments:

Blogger ma6goog said...

خوش أبو

22/2/10 12:23  
Blogger SHOOSH said...

شنو يعني نسناس ؟

22/2/10 13:02  
Blogger blacklight said...

أحسنتي عزيزتي كلنا كريم عامر وليدرك القمعيين الذين يطبلون لعقوبة ازدراء الاديان المطاطيه والترهيب الهمجي لمستخدمي الإنترنت اننا والمنظمات الدوليه النزيهه لن نقبل بأي مساس بكرامات البشر فقط لأنهم قالوا آرائهم .

على الهامش
شووش
النسناس نوع من انواع القرود :)

مشكله انتو جيل البي بي والفيس بووك
:P

22/2/10 13:14  
Blogger GOTHICA said...

الوضع يخرع .. ازدراء الأديان تسببلي تلبك معوي

23/2/10 03:46  
Blogger AyyA said...

أنا مستغربه أين منظمات حقوق الإنسان من كريم عامر؟ و كيف تمر ثلاثة أعوام علي مكوثه بالسجن دون أن يعملوا شيئا؟
وضع بصراحه مقرف، شكرا يا هيفا و هاردلك يا كريم
قلوبنا معك
تحياتي

23/2/10 05:34  
Blogger rawndy said...

هلا بكم
نحن مع كريم ومع كل نزيه
ولعنة للمجرمين الخونة قاتلي العقول

23/2/10 06:45  
Blogger haifa said...

مطقوق

حسافة كريم في هالابو

23/2/10 15:48  
Blogger haifa said...

شوش

يعني شاذي صغير!!!

شكلج ما تتابعين الدراما والسيما العربية

23/2/10 15:49  
Blogger haifa said...

عزيزي بلاكي

كريم عامر لم يغب عن بالي نهائيا.. فعلا انا مقهووورة عليه ومبهوورة فيه .. وايد ناس من طراقين خقوا لانهم مجرد مقلدين لكن كريم متمسك بقناعاته وتوجهاته لدرجة تدل على الفهم الحقيقي لها.. انسان فقد مستقبله حتى قبل ان يدخل السجن.. لانه بكل بساطة حين فصل من جامعة الازهر لف على كل الجامعات المصرية ورفضوا قبوله لان الثانوية الازهرية لا يقبلها الا جامعات الازهر!!
وتدمر مستقبله نهائيا بعد السجن ومع ذلك ظل متمسك بآدميته وقناعاته ورفض بشدة ان يكون مسلوبه او مسير ..

23/2/10 15:55  
Blogger haifa said...

GOTHICA

وتسببلي غثيااااان .. ولذلك اعاني من غثيان شبة دائم

23/2/10 15:56  
Blogger haifa said...

AyyA عزيزتي

اتذكر اثناء محاكمته وكلت هيومن رايتش محامي وتطوع مجموعة من المحامين للدفاع عنه.. لكن المحاكمة كلها كانت صورية مجرد سلق بيض.. والادانة صادرة مسبقاً.. المحاكم العربية والاسلامية عموما.. تبرئ مختلس وتتغاضى عن قاتل.. ولكن لا تغفر لاصحاب الفكر والتوجهات المغايره لهم.. كريم لم يقتل ولم يختلس ولم يغتصب فقط قال رايه على الانترنت فكان السجن مكانه بكل اسف

23/2/10 16:01  
Blogger haifa said...

rawndy

شكرا لك

تحياتي

23/2/10 16:02  
Blogger Pangion said...

دائما ماتكون التهم جاهزة ومعلبة لأصحاب العقول الحرة من امثال كريم .
والمصيبة ليس فقط في حكم الحبس الذي طاله من ظلم الانظمة المستبدة.. لكن الاكثر ايلاماً هو نبذ الاهل لابنهم ..والذي
اعتبره عامل ظغط آخر في مواجهة اي تغيير يسعى له اي شاب يرفض ثقافة التخلف والانقياد للأمر الواقع .. الغاية منها الحد من طاقة الشباب اصحاب الضمير الحي .. ويجعلهم يعيشون في حيرة بين الاقدام على خطوة السير عكس التيار و بالتالي تدبير تهمة له ونبذ الاهل له او القبول بالوضع الحالي والعيش حياة الخنوع والقهر .

قلوبنا مع كريم عامر .. ونحن نتذكّره دائماً.

25/2/10 14:14  
Blogger haifa said...

Pangion

صدقتي عزيزتي فالحرب النفسية والنبذ حتة من الأهل هو سلاح خطير ساهم بشكل كبيير بازدواجية الشخصيات بمجتمعاتنا ..

3/3/10 12:28  

إرسال تعليق

<< Home