2010/03/03

جائزة البوكر .. لعبدة خــال

0

أعلن أمس رسمياً في ابو ظبي فوز الروائي الرائع عبدة خال بجائزة البوكر العالمية للرواية العربية.. عن روايته الأخيرة "ترمي بشرر" .. ترشح للجائزة 115 رواية.. وفي نوفمبر الماضي تم تقديم 16 عملاً منها لنيل الجائزة بعد جلسات ومناقشات حادة أقامتها لجنة التحكيم وهي: 0


ثم تم اختيار 6 روايات منها (المظللة بالجدول) لتقديمها للترشيح النهائي لنيل الجائزة التي نالها عبدة خال بجدارة.. 0

قرأت كثيراً مذ كنت طفلة.. كتباً وروايات .. قرأت في الادب الانجليزي .. الامريكي .. اللاتيني .. الروسي .. والعربي بألوانه (مصري .. مغربي .. جزائري .. سوري .. لبناني .. سعودي وغيرهم) تفاعلت وتأثرت واستفدت كثيراً لكن عبده خال وحدة من جعلني أكفر بالبقية!!! 0
كل رواية اقرأها له تذهلني .. تستبيح وقتي وعقلي لها وحدها .. لطالما وقفت مطولاً عند جملة او فقرة استلذ بفلسفته ونقده .. حتى اسميته فيلسوف الصحراء.. لا انكر بأني من عشاق فن الرفض ولذلك عشقت أدبه كما عشقت قصائد أمل دنقل (أمير شعراء الرفض) ولطالماً احسست بتقارب فكري كبير بينهما.. فكلاهما أتيا من العدم من الطبقة المسحوقة وفرضا إبداعهما المغمس بالألم والشقاء والذل .. ونجحا بأن يكونا اصدق مرآة تعكس حياة وألم وشقاء البسطاء بفخامة إبداعية نادرة..
0

فوز عبدة خال ليس مجرد فوز عادي .. ولم يبهجني فقط لانه أديبي المفضل ولا للراحة النفسية التي اجتاحتني لعدالة التقييم ونزاهة اللجنة .. ولكن لان عبدة خال الاسود القادم من الجنوب .. في بلاد تقيم الرجال نسبة لنسبهم ومالهم وعرقهم .. استطالع أن يرفعنا جميعاً كخليجيون للعالمية .. كما فعل ماركيز الكولمبي لامريكا اللاتينية .. بعد أن كنا خارج الخارطة الأدبية ليس عالميا فقط وانما حتى على الصعيد الأقليمي .. 0

رســـائل:

الأولى : رسالة شكر لمؤسسة الإمارات الممولة للجائزة والتي اختارت البوكر الشهيرة لتمول النسخة العربية منها تحت اشراف مؤسس الجائزة وأمين سرها .. نثمن سعيها للإرتقاء بالأدب العربي والثقافة عامة. 0

الثانية :
لدار الجمل للنشر .. الحريصة دوماً على إثراء الساحة الأدبية والثقافية بالكتب المميزة والمنتقاة بعناية .. لتساهم بتنوير العقول في هذا الزمن المظلم .. ولترشيحها لرواية ترمي بشرر لعبدة خال (من شروط الجائزة أن لا يرشح المؤلف عمله وإنما دار النشر هي من ترشح للجائزة أفضل أعمالها) .. 0
قرصة : دار الجمل امتنعت منذ سنوات عن المشاركة بمعرض الكتاب بالكويت احتجاجاً على سقف الرقابة المرتفع والغير مبرر حيث تم مصادرة 70 كتاباً لها في آخر معرض شاركت به ..
0

الثالثة : للمجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الميت منذ سنوات .. للحالة المزرية التي وصلت لها الكويت بالثقافة والفنون والآداب .. رغم الكفاءات الكويتية الضائعة بكل أسف .. فيكفي أن رئيس اللجنة العليا للجائزة هو الكويتي طالب الرفاعي .. 0

8 Comments:

Blogger Zaydoun said...

قرصة شوية عليهم.... يبيلهم طراقات

3/3/10 12:17  
Blogger haifa said...

زيدون

نخليها فناقر :) ولا تزعل صراحة يستاهلونها

3/3/10 13:04  
Blogger عين بغزي said...

شكراا شجعتني علي قرائتها

وياليت تغير الباك كرواند ( الخلفية للمدونة)

فاللون الاسود جدا متعب للعين

3/3/10 15:16  
Blogger haifa said...

عين بغزي

نصيحة أي رواية لعبدة خال تقع بيدك اقرأها بدون تردد.. حقيقة لا اذكر له عملاص سيئاً او لم يبهر من قرأه..

اما لون الخلفية فتقدر تقول احنا نقاوم الظلام بالظلام :)

تحياتي

4/3/10 08:07  
Blogger blacklight said...

لا أدري عزيزتي الخبر محزن ومفرح بنفس الوقت .

مفرح لأن الجائزه ذهبت لصاحب عقل مستنير أستطاع الحصول على التكريم والثناء بهذا الزمن السيء الذي لا يقدر سوى التافهيين والدجاليين .

ومحزن لأن دولتنا رسميا أصبحت كيان متخلف ادبيا وهذا ليس بمباركة الإسلاميين فقط بل بمباركة الهلاميين والإمعات الذين لا يقلون رجعية أو همجيه عن الإسلاميين .

4/3/10 13:26  
Blogger نور الليل said...

طبعا الرواية ممنوعة في السعودية ومنعت أيضا في معرض الدوحة الأخير


عيشي في كنف التخلف يا بلاد العرب

4/3/10 14:56  
Blogger haifa said...

عزيزي بلاكي

فعلا هذا ما اردت توصيله باحد الرسائل ان الوضح محزن ومبهج..

7/3/10 09:17  
Blogger haifa said...

نور الليل

قرأت تصريح لعبدة خال قبل الجائزة وخلال معرض الدوحة وصدمت بأن قطر منعتها!!!! فمعرض قطر هو الامل بكل اسف وهاهو سقط امام قوى التخلف والظلام

اما بالسعودية فرغم انها تنكر منعها بالمعرض ولكن دار الجمل صرحت بان السلطات السعودية كانت قد منعتها فعلياًًًً

7/3/10 09:19  

إرسال تعليق

<< Home